شاركت جامعة النجاح الوطنية في المؤتمر الدولي للعلوم الطبية والصحية في تركيا ممثلة بالدكتور رمزي شواهنة والدكتور سائد زيود من كلية الصيدلة، وبحضور نخبة من الأكاديميين من جامعات تركية ودولية أخرى من الولايات المتحدة الأمريكية، وروسيا، وأكرانيا، والجزائر، والإمارات العربية المتحدة، وبولندا، والبحرين، وبلغاريا، والباكستان، والعراق، ونيجيريا ومقدونيا.


افتتحت أعمال المؤتمر برئاسة البروفيسور محمد اوزاسلان من جامعة غازي عنتاب، وقدم الباحثين من مختلف الدول المشاركة أوراق علمية هامة بشكل محاضرات وعروض جدارية مميزة في مواضيع طبية وصحية هامة في عدة محاور كجودة تقديم العناية الصحية للمرضى، والأخطاء الطبية، والجراحة، والسرطان والتعليم الطبي والعديد من المواضيع الطبية والصحية الأخرى.

وقدم د. شواهنة محاضرة بعنوان مدى جاهزية طلبة الطب في فلسطين للعناية بمرضى التوحد، وقدم د. زيود محاضرة بعنوان الإنتاج البحثي حول الرابط بين جراثيم الأمعاء والسرطان. ولاقت المحاضرتين تفاعلاً واسعاً من الحاضرين، ودار نقاش حول كيفية البناء على النتائج لإجراء المزيد من الدراسات وتحسين جهوزية الطلبة؛ للعناية المستقبلية بالمرضى وتقليل نسبة الإصابة بالسرطان. وخلص المؤتمر إلى مجموعة من التوصيات الهامة حول تحسين جهوزية مقدمي الرعاية الصحية للعناية بالمرضى.

وفي نهاية المؤتمر قدّم رئيس المؤتمر الشكر والشهادات إلى المشاركين في المؤتمر، معتبراً مشاركة جامعة النجاح الوطنية مشاركة فعّالة تعزز أواصر التعاون بين الباحثين في المنطقة. كما وجه وفد الجامعة المشارك في المؤتمر جزيل الشكر لإدارة جامعة النجاح الوطنية ممثلةً بالأستاذ الدكتور عبد الناصر زيد رئيس الجامعة، لتشجيعها الدائم في مجال الأبحاث وتعزيز أواصر التعاون المشترك بين الباحثيين في العالم.


عدد القراءات: 12